fbpx

الشاب العراقي نوعان

من وجهة نظري ان الشباب العراقي نوعيتين:
– النوع الاول ما يتابع غير الفيديوات الهابطة وشوف الترند العراقي لليوتيوب مثلا طلع منه بس برنامج احمد البشير اما الباقي فكلها گالت الفضايح وحچت نزعت الملابس وعدد المشاهدات بالملايين والتعليقات بالالاف وكلهم شباب …
– النوع الثاني ما يتابع الفيديوات التافهة ولكنه بنفس الوقت ما يدعم الفيديوات الهادفة (واگف بالنص محتار) والاسباب كثيرة اهمها انه يعتبر ان دعم المواضيع الهادفة حتنزل من مستواه امام الشلة (حيصيحوله معقد او صاير براسنة شيخ لو عالم) او يظن انها مدفوعة من جهات ماسونية صهيونية تريد تطش وهو بهذا موقفه ينصر الحق والحقيقة (حسب رأيه) …

النتيجة ان الطبقتين تايهة وهذا احد أهم الاسباب التي جعلت من المجتمع الشبابي بالعراق مختلف عن المجتمع الشبابي الاوربي او الخليجي الي نشوفهم مساندين لبعضهم البعض في كل الحالات والظروف …

عن اسامة امين

مسلم اعتقد بوجود الله الواحد الاحد ومن صفاته الرحمة والعدل. من هواياتي: الفنون التشكيلية وعلوم الكمبيوتر، اهتم بقضايا الاديان والمذاهب درست ماجستير فنون جميلة ودرست ايضا علوم التصميم الالكتروني، عملت صحفيا في مجال الطفل. العمل الحالي هو خبير كمبيوتر في شركة Honeywell الامريكية. ومن الله التوفيق.
%d مدونون معجبون بهذه: